“أنغامي” تكشف عن نتائجها المالية الأولية غير المدققة للربع الثالث 2022


 
الرياض – زبيدة حمادنة     

كشفت “أنغامي إنك” (“الشركة” أو “أنغامي”)، منصة بث الموسيقى والترفيه الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: ANGH)، اليوم عن نتائجها المالية الأولية غير المدققة للربع الثالث المنتهي في 30 سبتمبر 2022.
 
وقد ارتفعت إيرادات الاشتراكات في الربع الثالث من 2022 بنسبة 27٪ مقارنةً بالربع الثالث من العام الماضي  بما يتماشى مع نمو إجمالي إيرادات “أنغامي” والذي ارتفع أيضاً بنسبة 29٪ على أساس سنوي من 24,5 إلى 31,7 مليون دولار.
 
وفي هذا السياق، قال إيدي مارون، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لأنغامي: “نحن فخورون بزيادة أرباحنا الإجمالية في خلال الربع الثالث من 2022 بنسبة 13٪ مقارنةً بالربع الثالث من العام الماضي، مدفوعة بزيادة متوسط ​​الإيرادات لكل مستخدم بنسبة 8٪. ونظراً لتأثير الظروف الاقتصادية الصعبة، كان علينا اتخاذ بعض الإجراءات الصارمة في مل يتعلق بالتكلفة لتحسين صافي الأرباح”.
 
وقد تطلب التركيز المستمر على الربحية إجراءات متشددة مثل تقليص عدد الموظفين بنسبة 22٪، وتكاليف الحوسبة السحابية بنسبة 19٪ – على الرغم من زيادة الإقبال على المحتوى الموسيقي بنسبة 15٪ في الربع الثالث من 2022. ويعود ذلك إلى استثمارات الشركة الكبيرة في مجالي البنية التحتية والشؤون التنظيمية في الأرباع القليلة الأخيرة، مما أثمر عن مؤسسة أكثر كفاءة وانسيابية.
 
ومن بين الأحداث البارزة الأخرى في مسيرة أنغامي في خلال الربع الثالث من 2022 كان إطلاق مسابقة عالمية على “تيك توك” (TikTok) بعنوان “صوت السعودية” (Sound of Saudi)، والتي تحتفي بقطاع الموسيقى المتنامي في المملكة من خلال دعوة كل من المواهب السعودية في أي مكان في العالم والمواهب المُقيمة في المملكة للمشاركة وذلك للمساهمة في استكشاف المواهب الفنية من فئات متعددة. وقد شجعت هذه المبادرة، والتي انطلقت في 12 أكتوبر، المشاركين على إبراز مهاراتهم كمغنين أو ملحنين أو منتجين أو عازفين أو منسقي أغاني. وسيحظى الفائزون في المرحلة النهائية بفرصة إنتاج أعمالهم الأصلية بشكل احترافي لتصبح متاحة من بعدها على تطبيق أنغامي. وقد سجلت المسابقة حتى الآن أكثر من 390 مليون مشاهدة مع 5 مليون تفاعل بمشاركة أكثر من 25,000 موهبة. كما حظيت هذه المبادرة برعاية ودعم هيئة الموسيقى السعودية، وهي تتماشى مع التزام أنغامي برعاية المواهب المحلية وإتاحة المزيد من الفرص للفنانين المحليين.
 
وفي الواقع، كان الفنانون المحليون محط تركيز شركة “سبوت لايت إيفينتس” (Spotlight Events) التي كانت أنغامي قد استحوذت عليها في وقت سابق من عام 2022 وحققت زيادة في الإيرادات بنسبة 149٪ على أساس سنوي في عامها الأول كجزء من مجموعة أنغامي مع تنظيم فعاليات موسيقية متنوعة مثل مهرجان Beat the Heat بالشراكة مع دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة)، وStars in the City بالتعاون مع دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي. كما أنها ستقيم أكثر من 15 حفلة موسيقية في عام 2022، مما يسلط الضوء على الاستراتيجية الطموحة الجديدة التي تتبناها أنغامي.
 
واستكمالاً لمخطط التوسع الترفيهي، سيتم افتتاح أنغامي لاب – Anghami Lab، أوّل لاونج، مسرح واستوديو من نوعه،  18 نوفمبر كجزء من معالم الجذب السياحي لموسم الرياض 2022؛ ويقع أنغامي لاب في منطقة “بوليفارد رياض سيتي” على سطح “مرواس” الذي يعد واحداً من أكبر استوديوهات التسجيل في المنطقة. وستنضم المواهب المحلية إلى منتجي أنغامي لإبداع الموسيقى واستعراض أدائهم، بينما يمكن للضيوف الاستمتاع بتجربة طعام راقية تحمل بصمة مجموعة الضيافة الرائدة “أدميند” (Addmind) وعروض من أهم المواهب في المنطقة. ويستكمل أنغامي لاب مساعي المجموعة لتعزيز استراتيجيتها الترفيهية وتوفير المزيد من طرق التواصل مع عشاق الفن والفنانين على حد سواء.
 
-انتهى –
 
عن أنغامي 
أنغامي هي المنصة التكنولوجية الأولى والأشهر والأسرع نمواً في مجال البث الموسيقي عبر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وهي الخيار المفضل للمحتوى الموسيقي والترفيهي والبودكاست العربي والعالمي. ومن خلال منظومتها الشاملة والغنية بخيارات الموسيقى والبودكاست والفعاليات وغيرها، توفر أنغامي الأدوات اللازمة لأي شخص كي يبدع ويوائم ويشارك صوته مع العالم أجمع.
 
وكانت أنغامي عند إطلاقها في عام 2012 أول منصة لبث الموسيقى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تعمل على رقمنة قطاع الموسيقى. وهي تضم اليوم أكبر قائمة تحتوي على أكثر من 72 مليون أغنية ومحتوى مرخص من أهم الشركات العربية والعالمية والفنانين والموزعين المستقلين، متاحة لأكثر من 98 مليون مستخدم مسجّل.
 
 وأبرمت أنغامي شراكات مع 46 شركة اتصالات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لتسهيل عملية دفع رسوم الاشتراك وجذب المستخدمين، بالإضافة إلى بناء علاقات طويلة الأمد وتوفير المحتوى الموسيقي من أهم العلامات التجارية العربية والعالمية مثل “روتانا موسيقى” و”يونيفرسال” و”سوني” و”وارنر” و”ميرلين”، وتدأب باستمرار على ترخيص وإنتاج محتوى جديد وأصلي.
 
ويقع المقر الرئيسي لأنغامي في أبوظبي، ولها مكاتب في بيروت ودبي والقاهرة والرياض. كما أنها تنشط في 16 دولة مختلفة عبر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وقد توسعت مؤخراً لتضم الولايات المتحدة الأميركية وكندا وقريباً في أوروبا.
للمزيد من المعلومات حول أنغامي، يرجى زيارة الرابط: https://anghami.com. 
 
بيان تحذيري فيما يخص البيانات الاستشرافية
يحتوي هذا الخبر الصحفي على “بيانات استشرافية” متوافقة مع أحكام بيان “الملاذ الآمن” المنصوص عليها في قانون “إصلاح التقاضي للأوراق المالية الخاصة” الصادر عام 1995 في الولايات المتحدة. وقد تختلف النتائج الفعلية بالنسبة لشركة أنغامي عن توقعاتها وتقديراتها لذا ينبغي عدم اتخاذ هذه البيانات الاستشرافية بمثابة توقعات لإجراءات مستقبلية. وإن كلمات أو عبارات مثل “يتوقع”، و”يعتزم”، و”يضع ميزانية”، و”يعدّ”، و”يقدّر”، و”ينوي”، و”يخطط”، و”يمكن”، و”وسوف”، و”قد”، و”يعتقد”، و”يواصل”، و”ربما”، و”من المحتمل” وغيرها من التعابير المشابهة (أو صيغة النفي الخاصة بها) تهدف إلى تحديد مثل هذه البيانات الاستشرافية.  وقد تنطوي هذه البيانات الاستشرافية على مخاطر ومعلومات غير مؤكدة وعوامل يمكن أن تؤدي إلى اختلاف النتائج الفعلية بشكل جوهري عما تتم مناقشته فيها. ويعتبر العديد من هذه العوامل خارجاً عن سيطرة أنغامي ويصعب التنبؤ به. وتتضمن هذه العوامل على سبيل المثال لا الحصر: تبعات جائحة “كوفيد – 19” على أعمال أنغامي؛ العواقب المتأتية من أية دعاوى قانونية قد يتم رفعها ضد الشركة؛ تعديل القوانين واللوائح المعمول بها؛ احتمال تأثر أنغامي سلباً بعوامل اقتصادية، تجارية و/ أو تنافسية أخرى؛ المخاطر والشكوك الأخرى المُشار إليها في التقرير السنوي للشركة على الاستمارة F-20  المقدمة إلى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية وتم الإعلان عنها يوم 13 مايو 2022، بما فيها الواردة في “عوامل المخاطرة”، وفي البيانات المالية الأخرى لشركة أنغامي المتوفرة على الموقع الرسمي لهيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية www.sec.gov. وتنبه شركة أنغامي من أن هذه القائمة ليست حصرية. كما تنبه القراء من الاعتماد كلياً على أي بيانات تطلعية، والتي لا تغطي إلا اعتباراً من التاريخ المحدد. كما أن أنغامي لا تتعهد أو تقبل بأي التزام أو تعهد بالإفصاح علناً عن أي تحديثات أو مراجعات لأي بيانات تطلعية تُجرى لتعكس أي تغيير في توقعاتها أو أي تبدلات في الأحداث أو الأحوال أو الظروف التي يستند إليها أي بيان من هذا القبيل، إلا وفقاً لما تنصّ عليه القوانين.
 
النتائج الأولية غير المدققة للربع الثالث 2022
تستند النتائج الأولية غير المدققة ومؤشرات الأداء الرئيسية الواردة طيّه إلى التقديرات الأولية لنتائج الربع الثالث المنتهي في 30 سبتمبر 2022، وهي عرضة للمراجعة وفقاً لمراحل إنجاز عمليات الإغلاق المالي للربع المنتهي والتطورات الأخرى التي قد تطرأ قبل الانتهاء من المراجعة النهائية للنتائج. وقد تم استنباط المعلومات من التقارير الأولية الخاضعة للتعديل بما له صلة باستكمال إجراءات الإغلاق المالي المعتادة وقد تكون هذه التغييرات جوهرية. ومع ذلك، تعتقد الإدارة أن هذه النتائج الأولية غير المدققة ومؤشرات الأداء الرئيسية مقبولة؛ كما تعتبر بيانات استشرافية بنيت حصراً تبعاً للبيانات المتاحة للشركة اعتباراً من تاريخ تقديم هذه البيانات مما قد يؤدي إلى اختلاف النتائج الفعلية للشركة بشكل جوهري عن هذه التقديرات. وننوه أيضاً إلى وجوب عدم الاعتماد كلياً على هذه التقديرات.
 

%d مدونون معجبون بهذه: