الشرطة المصرية تقتل انتحاريا يقود سيارة ملغومة شمال سيناء

قتلت قوات الشرطة المصرية اليوم الثلاثاء , انتحاريا كان يقود سيارة ملغومة في تبادل لإطلاق النار في العريش كبرى مدن منطقة شمال سيناء التي يتمركز بها متشددون وموالون لعصابات داعش الارهابية.
وقالت قيادة الشرطة المصرية في بيان لها أن “المشتبه به كان ينفذ عملية انتحارية استهدفت تفجير أحد التمركزات الأمنية بالعريش.”
وتابعت أن “السيارة التي كانت تحمل كميات كبيرة من المواد المتفجرة اصطدمت بسور أسمنتي بعد مقتل قائدها في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة بعد رفضه الامتثال لأوامر القوات بالتوقف لفحص السيارة “, مبينة ان “السيارة لم تنفجير وتم ابطال مفعول المتفجرات”.
وقالت القيادة إن “مدنيا أصيب بطلق ناري أثناء توقفه لفحص سيارته بالكمين الأمني ونقل للمستشفى لتلقي العلاج”.
وأعلنت جماعة ولاية سيناء المتشددة الموالية لداعش مسؤوليتها عن مقتل المئات من قوات الجيش والشرطة في شمال سيناء ومناطق أخرى منذ إعلان الجيش عزل الرئيس المصري السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين عام 2013 إثر احتجاجات حاشدة على حكمه.انتهى

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: