ديوكوفيتش يؤكد بأنه ارتكب “خطأ”

أقر لاعب التنس الصربي نوفاك ديوكوفيتش بأنه ارتكب “خطأ في التقدير” عندما قرر حضور مقابلة مع صحفي فرنسي عندما كان مصابا بفيروس كورونا.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية “بي.آيه.ميديا” أن ديوكوفيتش نشر بيانا عبر حسابه على تطبيق إنستجرام، قال فيه إنه حضر حدثا للتنس للأبناء في اليوم التالي بعد ثبوت إصابته بفيروس كورونا.

وجاء في البيان: “لم اتلق إشعارا بإيجابية نتيجة الاختبار الذي خضعت له إلا بعد ذلك الحدث”.

وأضاف: ” في اليوم التالي، يوم 18 (كانون الثاني) ديسمبر كنت في مركز التنس الخاص بي في بلجراد للوفاء بالتزام بإجراء مقابلة مع صحيفة ليكيب والتقاط صور. ألغيت جميع المواعيد الأخرى، باستثناء مقابلة ليكيب”.

وتابع ديوكوفيتش في بيانه :”شعرت بأنني مضطر للمضي قدما وإجراء المقابلة مع ليكيب لأنني لم أكن أريد أن أخيب أمل الصحفي، ولكنني حافظت على التباعد الاجتماعي وارتديت كمامة، باستثناء فترة التقاط الصور”.

وأردف :”وحينما عدت إلى المنزل عقب المقابلة لعزل نفسي للفترة المطلوبة، وبعد تفكير عميق، رأيت أن هذا كان خطأ في التقدير وتقبلت أنه كان ينبغي علي أن أعيد تحديد موعد لإجراء المقابلة والتقاط الصور”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: