رابطة شيوخ العشائر ترشح الجابري عضواً للهيئة الاستشارية العليا

تغطية وتصوير/ إنعام عطيوي

استقبل الوكيل الأقدم لوزارة الثقافة العراقية السيد “جابر الجابري” وفد العشائر العراقية وتشكل الوفد برئاسة السيد محمد الجابري رئيس رابطة العشائر العراقية من “السيد فارس الخزاعي والشيخ وداع السعيدي والسيد فرحان الموسوي والشيخ غني حاتم الجنابي والشيخ عماد فرهود السعيدي والشيخ باسم مجيد البديري”

ورشح الوفد اسم الوكيل الأقدم لوزارة الثقافة السيد “جابر الجابري” ليكون عضو الهيئة الاستشارية العليا لرابطة شيوخ العشائر العراقية.
وطرحت الرابطة عدة محاور نقاشية لمهام الرابطة ونشاطاتها وسبل تطويرها ومشاكلها.

كما تصدر عن الرابطة صحيفة “نبض العشائر” التي تسعى جاهدة إلى بث روح التسامح ونبذ العنف ومناقشة حقوق المرأة وللرابطة عدة فروع في محافظات العراق وقدمت عدة ورش تدريبية اذ افتتحت خمس ورش تدريبية في بغداد وأكثر من أربع ورش في المحافظات لتحديث الناس عبر التفاوض الهادئ .
واسعد الوكيل الأقدم لوزارة الثقافة بقدوم الوفد وقال ” إن المبادرة عادةً يمسك زمامها كبار القوم ورجال الصلاح والإصلاح والسلام والتهدئة ومواجهة الأزمات والفتن”

وأضاف “نفتخر بوجود رجال تختزن الإصلاح لمواجهة مشروع الفتن التي تسعى لتهديم العراق والانتقام منه، ومشكلتنا الحقيقية مع منهج ومدرسة ومذهب التكفير، وهناك ارث ثقيل وطويل على هذا البلد ولأنه كل ذي نعمة محسود فالعراق صاحب النعم الكثيرة والكبيرة فمن المؤكد تبيت له المكائد والمصائد ولكن الله حصن هذا البلد بحصانات متعددة” وشبه الجابري العراق كالجسد الذي يحوي خطوط مناعية تبدأ من الفم والأنف وتنتهي بالأنسجة والدم والأجهزة الداخلية فهناك قوى خفية تظهر في الأزمات الثقيلة وهذه الرابطة هي احد هذه القوى لكنها من القوى المعلنة ويقع على عاتقها عباءاُ كبيراً”
– ومن الجدير بالذكر إن الرابطة تحتفل كل عام في منتصف شهر كانون الثاني بالذكرى السنوية لتأسيس الرابطة والذي يوافق مشروع يوم الابتسامة العالمي الذي أطلق عام 2014لتنطلق من ارض بغداد السلام والوئام والذي سيكرم شخصيات مارست المفاوضة بشكل متميز في العراق بدرع المفاوضة المتميز والخطاب الهادئ

%d مدونون معجبون بهذه: