سفراء الدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن يعتبرون التوغل التركي "خرقاً" للسيادة

المستقبل/ دنيا الجبوري

أعلنت وزارة الخارجية، الخميس، أن سفراء الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن المعتمدين لدى بغداد اعتبروا توغل قوات تركية في العراق “خرق” للسيادة العراقية، مؤكدين أن بلدانهم ستساند موقف العراق.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد جمال ، إن “سفراء الدول الخمس دائمة العضوية المعتمدين لدى بغداد اعتبروا خلال اجتماعهم بوزير الخارجية إبراهيم الجعفري دخول قوات تركية بأنه خرق لسيادة العراق”، موضحا أن “السفراء أكدوا رفض بلدانهم لهذا الخرق والانتهاك من قبل الجانب التركي”.
وأضاف جمال، أن “السفراء تعهدوا بمساندة موقف العراق في مجلس الأمن”.

وكانت وزارة الخارجية أعلنت، الأحد (6 كانون الأول 2015)، أنها سلمت تركيا مذكرة احتجاج شديدة اللهجة بشأن “الانتهاك السافر” لسيادة العراق بعد دخول قوات تركية الى نينوى، فيما بينت أن العراق يمتلك خيارات عديدة منها اللجوء لمجلس الأمن لإجبار تركيا على احترام السيادة العراقية.

يذكر أن مجلس الأمن الدولي، يُعد أحد أهم أجهزة الأمم المتحدة والمسؤول عن حفظ السلام والأمن الدوليين طبقاً للفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، ولمجلس الأمن سلطة قانونية على حكومات الدول الأعضاء لذلك تعد قراراته ملزمة للدول الأعضاء وفق المادة الرابعة من الميثاق.

ويتكون المجلس من خمسة أعضاء دائمين ولهم حق النقض “الفيتو”، وهم الاتحاد الروسي، والصين، وفرنسا، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة، ويعود سبب حصولهم على المقاعد الدائمة لانتصاراتهم الكبيرة التي تحققت في الحرب العالمية الثانية.

%d مدونون معجبون بهذه: