كلية التربية الاساسية تقدم عرضاً مسرحيا عن أطفال التوحد

المستقبل / بابل


قدم مجموعة من طلبة قسم التربية الخاصة في كلية التربية الأساسية بجامعة بابل على قاعة الشهيد الصدر ( قدس ) عرضاً مسرحياً بعنوان ( أدوات )، بحضور رئيس جامعة بابل الاستاذ الدكتور قحطان الجبوري
تدور أحداث العرض المسرحي حول ما يعانيه بعض أطفال التوحد ومحاولة ذويهم والمجتمع في مد يد المساعدة لمعالجتهم، وكان العمل المسرحي من تأليف سجاد محمد واخراج سديف عوض، وبإشراف رئيس قسم التربية الخاصة الاستاذ الدكتور عماد حسين المرشدي والاستاذ المساعد الدكتورة أميرة صبري حسين.
وبين الدكتور قحطان الجبوري أن الجامعة قد أولت أهمية استثنائية لهذه الشريحة، وقد مدت يد العون لباقي مؤسسات الدولة في تقديم الدراسات والبحوث التي تعنى بهذه الشريحة، كما نظمت الندوات والورش، والزيارات الميدانية، وهي في طور افتتاح مراكز متخصصة تهتم بهذه الفئة التي على المجتمع العناية بها، ورفدها بكل الطاقات، وتوفير الآليات المناسبة للعناية بها، مؤكداً على ضرورة إقامة مثل هذه الفعاليات، والانفتاح على باقي المؤسسات لتعزيز هذه التجربة التي تقودها الجامعة بكل اعتزاز .
وألقى عميد الكلية كلمة ترحيب بالحاضرين، مبيناً ان مسرحية ( أدوات ) تحاكي حالة موجودة في مجتمعاتنا، تحتاج من أولياء الأمور والمعلمين الذين يعملون مع أطفال التوحد إلى الاستعداد بمجموعة أدوات من الاستراتيجيات والتقنيات ليس فقط لجعل حياتهم أسهل ولكن لمساعدة أطفالهم على النجاح والحصول على التدخل الذي يستحقونه .
مضيفاً أن الكلية دأبت ضمن مشروعها الهادف إلى خدمة المجتمع على إيلاء هذه الشريحة أهمية تستوجب تقديم الأفضل والأسمى لبناء الأسرة والمجتمع.
كما تقدم رئيس قسم التربية الخاصة بوافر الشكر والامتنان لرئيس جامعة بابل وعميد الكلية لدعمهما المستمر لكل النشاطات العلمية والثقافية والفنية لل
وفي ختام العرض المسرحي شكر رئيس الجامعة جميع المشاركين فيه، م

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: