العراق يحصل على عضوية اللجنة التنفيذية لاتحاد الغرف التجارية العربية وبغداد تحتضن اجتماعه القادم

أعلن اتحاد الغرف التجارية العراقية، اليوم الخميس، حصول العراق على عضوية اللجنة التنفيذية لاتحاد الغرف التجارية العربية، فيما أكد أن بغداد ستحتضن اجتماع الاتحاد القادم.وذكر الاتحاد، في بيان

أعلن اتحاد الغرف التجارية العراقية، اليوم الخميس، حصول العراق على عضوية اللجنة التنفيذية لاتحاد الغرف التجارية العربية، فيما أكد أن بغداد ستحتضن اجتماع الاتحاد القادم.وذكر الاتحاد، أن “العراق شارك في اجتماعات الدورة الـ 131 لمجلس اتحاد الغرفة العربية، والتي عقدت في دبي خلال الفترة من 8 إلى 10 حزيران الجاري”، لافتاً إلى أن “وفد العراق ترأسه عبدالرزاق الزهيري رئيس اتحاد الغرف التجارية العراقية والذي كان له حضور فاعل ومهم، تمخض عن حصول العراق على عضوية اللجنة التنفيذية، وكذلك استضافة بغداد لاجتماع مجلس اتحاد الغرف العربية القادم، والذي حظى بمقبولية جميع المشاركين”.وأضاف البيان، أن “الوفد أجرى مباحثات مع اتحاد الغرف الخليجية في إطار السعي نحو تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية مع كافة الغرف التجارية الإقليمية والدولية، وتمخض عن الاجتماع اقامة المنتدى الخليجي العراقي والذي سيعقد في أبو ظبي في بداية الشهر التاسع من هذا العام، والذي سيكون نواة لبداية العمل العراقي الخليجي بمشاركة جميع دول الخليج وبحضور رسمي من قبل الجانبين من وزراء البلدين والامانة العامة وعدد كبير رجال الاعمال والغاية منه هو التكامل الاقتصادي والتوسع باقامة اعمال بين العراق ودول الخليج”.وقال رئيس اتحاد الغرف التجارية العراقية، عبد الرزاق الزهيري، إن “المنتدى العراقي الخليجي العراقي يضم قطاعات واسعة من البنى التحتية والزراعة والطاقة والنقل والمصارف والتعليم والصحة، وسيكون امامنا شهران للإعداد لهذا الملتقى”.وأعرب الزهيري، عن “تمنياته من الجانب الحكومي بمساعدة الاتحاد لاقامة ونجاح هذا الملتقى الكبير، لأنه سيكون بوابة واسعة للعراق للتعاون مع أشقائه العرب”.ولفت البيان، إلى أن “الزهيري، التقى على هامش المنتدى، بالسفير العراقي ظافر الجبوري، والذي زار الوفد في مقر اقامته ونوقشت موضوعة الاهتمام بـ”أور الحضارة” ودعم دولة الامارات لهذا الملف، إذ سبق وإن تبنت الامارات دعم اعادة بناء جامع النوري في الموصل”.وأكد، أن “اتحاد الغرف التجارية العراقية، يحرص كل الحرص على توحيد الجهود العربية والخليجية من أجل بناء قوة اقتصادية فاعلة تسهم في تحقيق المزيد من التقدم والتطور الاقتصادي في العراق المنطقة العربية والخليجية عبر تعزيز قنوات الشراكة وصولاً لمرحلة التكامل بين اقتصاديات مختلف البلدان العربية”.وأوضح الزهيري، أن “مشاركة العراق في هذه الاجتماعات الدورية، تهدف إلى تعميق وتوثيق الروابط والصلات وأوجه التعاون بين كافة الغرف التجارية على مستوى المنطقة، وأن هناك أهمية بالغة من المشاركة باجتماعات اتحاد الغرف العربية واجتماعات مجلس الغرف الخليجية هدفها الأسمى هو بناء تكامل اقتصادي خليجي وعربي واقعي وملموس، ينعكس على زيادة حجم التجارة البينية بين دول المنطقة العربية، ويعزز من آليات التنسيق في مختلف الملفات الاقتصادية والاستثمارية والتي يأتي في مقدمتها ملف الأمن الغذائي الذي يعد من أهم الملفات الحيوية خاصة في ظل العديد من التحديات المناخية والظروف الصحية العالمية التي سببتها جائحة كورونا وأثرت على سلاسل الإمداد العالمي للغذاء”.

أن “العراق شارك في اجتماعات الدورة الـ 131 لمجلس اتحاد الغرفة العربية، والتي عقدت في دبي خلال الفترة من 8 إلى 10 حزيران الجاري”، لافتاً إلى أن “وفد العراق ترأسه عبدالرزاق الزهيري رئيس اتحاد الغرف التجارية العراقية والذي كان له حضور فاعل ومهم، تمخض عن حصول العراق على عضوية اللجنة التنفيذية، وكذلك استضافة بغداد لاجتماع مجلس اتحاد الغرف العربية القادم، والذي حظى بمقبولية جميع المشاركين”.وأضاف البيان، أن “الوفد أجرى مباحثات مع اتحاد الغرف الخليجية في إطار السعي نحو تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية مع كافة الغرف التجارية الإقليمية والدولية، وتمخض عن الاجتماع اقامة المنتدى الخليجي العراقي والذي سيعقد في أبو ظبي في بداية الشهر التاسع من هذا العام، والذي سيكون نواة لبداية العمل العراقي الخليجي بمشاركة جميع دول الخليج وبحضور رسمي من قبل الجانبين من وزراء البلدين والامانة العامة وعدد كبير رجال الاعمال والغاية منه هو التكامل الاقتصادي والتوسع باقامة اعمال بين العراق ودول الخليج”.وقال رئيس اتحاد الغرف التجارية العراقية، عبد الرزاق الزهيري، إن “المنتدى العراقي الخليجي العراقي يضم قطاعات واسعة من البنى التحتية والزراعة والطاقة والنقل والمصارف والتعليم والصحة، وسيكون امامنا شهران للإعداد لهذا الملتقى”.وأعرب الزهيري، عن “تمنياته من الجانب الحكومي بمساعدة الاتحاد لاقامة ونجاح هذا الملتقى الكبير، لأنه سيكون بوابة واسعة للعراق للتعاون مع أشقائه العرب”.ولفت البيان، إلى أن “الزهيري، التقى على هامش المنتدى، بالسفير العراقي ظافر الجبوري، والذي زار الوفد في مقر اقامته ونوقشت موضوعة الاهتمام بـ”أور الحضارة” ودعم دولة الامارات لهذا الملف، إذ سبق وإن تبنت الامارات دعم اعادة بناء جامع النوري في الموصل”.وأكد، أن “اتحاد الغرف التجارية العراقية، يحرص كل الحرص على توحيد الجهود العربية والخليجية من أجل بناء قوة اقتصادية فاعلة تسهم في تحقيق المزيد من التقدم والتطور الاقتصادي في العراق المنطقة العربية والخليجية عبر تعزيز قنوات الشراكة وصولاً لمرحلة التكامل بين اقتصاديات مختلف البلدان العربية”.وأوضح الزهيري، أن “مشاركة العراق في هذه الاجتماعات الدورية، تهدف إلى تعميق وتوثيق الروابط والصلات وأوجه التعاون بين كافة الغرف التجارية على مستوى المنطقة، وأن هناك أهمية بالغة من المشاركة باجتماعات اتحاد الغرف العربية واجتماعات مجلس الغرف الخليجية هدفها الأسمى هو بناء تكامل اقتصادي خليجي وعربي واقعي وملموس، ينعكس على زيادة حجم التجارة البينية بين دول المنطقة العربية، ويعزز من آليات التنسيق في مختلف الملفات الاقتصادية والاستثمارية والتي يأتي في مقدمتها ملف الأمن الغذائي الذي يعد من أهم الملفات الحيوية خاصة في ظل العديد من التحديات المناخية والظروف الصحية العالمية التي سببتها جائحة كورونا وأثرت على سلاسل الإمداد العالمي للغذاء”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: