العراق ينافس السعودية في اوبك

ameraآخر تحديث : الجمعة 12 أبريل 2019 - 6:59 مساءً
العراق ينافس السعودية في اوبك

المستقبل/ وسن حسن

قال تقرير لوكالة بلومبيرغ الأميركية إن العراق تمكن أخيرا من ضخ ما يكفي من النفط لتقوية وجوده داخل منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك).

وذكرت الوكالة في تقرير لها الأربعاء أن العراق الذي يعد رابع، أكبر منتج للنفط الخام في العالم، بات يهدد هيمنة المملكة العربية السعودية على القرارات التي تتخذها أوبك للتحكم بأسعار النفط.

مضاعفة إنتاج العراق من النفط الخام في العقد الماضي أعطى للبلد أخيرا صوتا في مناقشات النفط ودفع إلى إدراجه في آخر جولة من التخفيضات، كما أنه انضم مؤخرا إلى اللجنة التي تراقب الامتثال بالحصص داخل منظمة أوبك، وفقا لبلومبرغ.

وجاءت هذه الخطوة، حسب بلومبرغ، بعد نحو عقدين من بقاء العراق على الهامش في منظمة أوبك نتيجة عدم قدرته على رفع انتاجه النفطي والمساهمة في قرارات التحكم بالأسعار التي تتخذها المنظمة.

ويشير التقرير إلى أن العراقيين يرغبون في أن يكون لهم رأي أكبر في منظمة أوبك وفي لعبة الطاقة العالمية.

ما هو مقياس القوة؟

حجم الإنتاج يعتبر قوة في أسواق النفط، حسب وكالة بلومبرغ التي أشارت إلى عدم وجود منتج على نفس القدر من القوة مع السعودية، أكبر دولة مصدرة في العالم، والتي لديها القدرة على ضخ حوالي 12.5 مليون برميل يوميا.

ويبلغ إنتاج العراق من النفط حاليا خمسة ملايين برميل يوميا ويخطط هذا البلد لرفعه لنحو سبعة ملايين و500 ألف برميل يوميا بحلول عام 2025.

رابط مختصر
2019-04-12
amera
error: Content is protected !!