Advert test

وزيرة الصحة و البيئة د عديلة حمود تؤكد ان الفرق الفنية للوزارة اعلنت عن تأمين المباني الرسمية ومنشأت القطاع الخاص من اي تلوث اشعاعي او كيميائي ومن الالغام والمواد المنفلقة في محافظة الموصل

اخبار المستقبلآخر تحديث : الخميس 16 نوفمبر 2017 - 7:26 مساءً
وزيرة الصحة و البيئة د عديلة حمود تؤكد ان الفرق الفنية للوزارة اعلنت عن تأمين المباني الرسمية ومنشأت القطاع الخاص من اي تلوث اشعاعي او كيميائي ومن الالغام والمواد المنفلقة في محافظة الموصل
Advert test

اخبار المستقبل / بغداد

أكدت وزيرة الصحة والبيئة د. عديلة حمود خلو المباني الحكومية وغير الحكومية في الموصل من اي تلوث اشعاعي وكيمياوي ومقذوفات حربية بعد إجراء التقييم البيئي الشامل من قبل الفرق الفنية التابعة للوزارة.

Advert Test

وقالت د. عديلة حمود ان الحكومة حريصة على إعادة تأهيل وإعمار المؤسسات الحكومية والمباني الأهلية والبنى التحتية في الموصل بما يسهم في اعادة الامن والاستقرار وعودة النازحين الى مناطقهم .

مبينة ان فريق فني إشعاعي وكيمياوي بالإضافة الى دائرة شؤون الألغام بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة ( UNAMi ) أجرى زيارات وفحوصات لعدد من المباني الحكومية وغير الحكومية لغرض فحصها وتقييمها بيئيا واخذ عينات لفحصها في مختبرات الوزارة شملت مناطق الجانب الأيسر والجانب الأيمن من المحافظة ، مشيرة إلى أن المسوحات الاشعاعية والبيئية أثبتت خلو هذه المباني من الملوثات الإشعاعية والكيماوية وخلوها من المقذوفات الحربية . وأوضحت د. عديلة حمود ان المسح الإشعاعي شمل الجانب الأيمن وبمشاركة الفريق الفني من الكيمياويات و دائرة شؤون الألغام بالتعاون مع الأمم المتحدة لعدد من المباني في مناطق متعددة في الجانب الايمن حيث شملت منطقة راس الجادة -شارع خزرج -منطقة باب البيض- جامع الزيواني -شارع الفاروق -منطقة الساعة -تقاطع السرج خانة- جامع النوري- موقع البلدية السابق حي الزيدان ، اضافة الى انه تم اجراء فحوصات إشعاعية وكيمياوية وتقييم بيئي لموقع كلية علوم البيئة في جامعة الموصل الذي تعرض للدمار من قبل العصابات .

يشار الى ان وزارة الصحة والبيئة قامت بتعزيز الجهود الوطنية والدولية في إزالة الملوثات و الالغام والمقذوفات غير المنفلقة والعبوات الناسفة في المناطق المحررة من خلال إجراء المسوحات الاشعاعية والفنية والبيئية.

Advert test
كلمات دليلية
رابط مختصر
2017-11-16 2017-11-16
اخبار المستقبل
error: Content is protected !!