المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تعتبر السعودية رهف القنون "لاجئة"

رهاف القنونمصدر الصورة
Getty Images

Image caption

رفضت رهف لقاء والدها وشقيقها في بانكوك

اعتبرت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين السعودية رهف القنوني، الفتاة السعودية الهاربة من أسرتها من المملكة العربية السعودية”لاجئة” طالبة من أستراليا منحها اللجوء، وفقا لمصادر في الحكومة الأسترالية.

ورفضت رهف (18 عاما) ركوب طائرة، متوجهة من تايلاند إلى الكويت، أمس الاثنين، وحبست نفسها داخل غرفتها في فندق، بمنطقة الترانزيت في مطار بانكوك.

وأعربت رهف عن خشيتها، من تعرضها للقتل، على أيدي عائلتها، لأنها تركت دينها الإسلام.

وعقوبة الخروج عن الإسلام أو ما يعرف بـ”الِردة” هي القتل، في السعودية.

وأعلنت وزارة الداخلية أنها ستدرس ملفها “مثلما تفعل عادة بالنسبة للملفات التي تتلقاها من المفوضية السامية للاجئين”.

ووصل محمد القنوني، والد رهف، وشقيقها إلى بانكوك، إلا أن رهف رفضت مقابلتهم.

وكان مسؤولو الهجرة في تايلاند قد رجحوا في بداية الأمر أنه ينبغي ترحيل رهاف إلى الكويت.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: