رسالة الملك الحكيمة

بقلم : عبير الصلاحات

الحكمة و الاخلاق عرف الهاشميون بالصدق والامانة حيث بنيت دروب المحبة والسلام بين الامم ، رسالة الملك الحكيمة هي ليست كما كل النصوص بل تتجاوز ذلك لتكون رسالة للعالم ، بان الهاشميون صناع السلام واصحاب من احب السلام

فرسالة المصطفى علية افضل السلام سيد الكونين محمدا رسول الله كانت واضحة للكون بانة رسول سلام وحكمة ووفي للعهود والعقود ، نعم سيدي و مولاي انتم ال هاشم كنتم و ها انتم وستكون اصحاب الفكر الحكيم والقلب الحليم في كل الازمان تعلون الحق وتبطلون الباطل ، تدافعون عن الامم و تفتحون ابوابكم لمن جارت علية بلادهم فبيت الهاشميون هو البيت الدافىء ، وحكمة الهاشميون دائما لا يعلوها حكمة .

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: