هاريس تطالب المهاجرين بعدم القدوم إلى الولايات المتحدة

طالبت كامالا هاريس نائبة الرئيس الأمريكي جو بايدن المهاجرين من دول أمريكا الوسطى بعدم القدوم إلى الولايات المتحدة.
وفي كلمة ألقتها في غواتيمالا خلال أول رحلة خارجية لها، شددت هاريس على أنه “لا ينبغي للمهاجرين القيام بهذه الرحلة الخطيرة”.
وقالت: “أريد أن أؤكد أن الهدف من عملنا هو مساعدة الغواتيماليين على إيجاد الأمل في وطنهم. وفي الوقت نفسه، أود أن أقول للناس في هذه المنطقة الذين يفكرون في القيام بهذه الرحلة الخطيرة إلى حدود الولايات المتحدة والمكسيك: لا تأتوا.. لا تأتوا!”.
وكشفت هاريس عن عدد من المبادرات الجديدة، معلنة عن تشكيل فريق عمل مشترك لمكافحة الاتجار بالبشر والتهريب وبرنامج لتمكين الشابات وفريق عمل لمكافحة الفساد.
وقالت إن الولايات المتحدة ستستثمر في الأعمال التجارية الزراعية والإسكان وستساعد في دعم رواد الأعمال في غواتيمالا، معلنة عن إرسال نصف مليون جرعة من لقاح كورونا إلى غواتيمالا.
وهذه أول رحلة خارجية لهاريس بصفتها نائبة للرئيس حيث تقود جهود إدارة بايدن لمعالجة الأسباب الجذرية للهجرة غير الشرعية إلى الولايات المتحدة، فيما تكافح إدارة بايدن منذ أيامها الأولى زيادة عدد المهاجرين الذين يحاولون التسلل عبر الحدود الجنوبية للبلاد.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: