أكاديميون وكتاب ومثقفون فى حب حسام إسماعيل فى مكتبة القاهرة الكبرى

تقرير  : هايدي فلفل  واحمد جميل

تصوير/محمد فاروق

بحضور الدكتور أحمد الشوكى ، دكتور أيمن فؤاد، الكاتب ياسر عثمان، الدكتور محمد إبراهيم، الدكتورة سحر سامى ،الدكتور نادر عبدالدايم وقيادات كلية الآثار جامعة عين شمس وأسرة الراحل ابنائه وأخواته

افتتح يحيى رياض مدير عام المكتبة قائلا رحم الله الأستاذ الكبير الدكتور حسام إسماعيل وأضاف أن الراحل كان يشغل عضو مجلس إدارة مكتبة القاهرة الكبرى لفترة كبيرة وتابع ذكرياته معه خلال الفترة العملية بالمكتبة وجهوده العلمية التى أضافت للمجتمع والثقافة المصرية

ومن جانبها قالت الدكتورة سحر سامى أن الراحل قامة علمية كبيرة واثرى المكتبة العربية والمصرية بكتاباته عن التاريخ المصرى والآثار المصرية كما أضاف مقالات كثيرة وقام بتوثيق الآثار المصرية كما شارك فى بعثات الترميم واكدت سامى أن التوثيق له دور مهم فى الحفاظ على الهوية المصرية

قالت هدى اسماعيل عن مشاركة الراحل والدتها فى تربيتنا وفى مثابة الأب قبل الاخ وتابعت اتمنى ان جمعية التراث الذى افنى سنوات عمره عليها تحافظ عليها وتستمر

من جانبه قال نجله أمير حسام عن اهتمام الراحل لاسرته وأبنائه هو وأخيه احمد الذى تغيب عن الحضور لظروف وتابع قائلا حرص والدى على متابعتنا و ودائما يقول لنا لابد أن تكون مفيدا فى المجتمع حكمته الاولى والاخيرة واتمنى من الجميع الدعاء لوالدى

كما اشار الكاتب ياسر عثمان عن الراحل و فكرته التى طرحها منذ سنوات وتم تطبيقتها مشروع”عاش هنا” وتابع ذكرياته معه فى عضوية مجلس ادارة مكتبة القاهرة الكبرى وجهوده وله إسهامات كثيرة فى مشاريع وزارة الثقافة

كما أشار الدكتور أيمن فؤاد عن رسالته للماجستير عن منطقة الدرب الأحمر بالقاهرة 1988 وتابع من أهم أعماله

واوضح الدكتور احمد الشوكى عن ذكرياته فى الجامعة مع الراحل وأشار إلى صدور فى كتاب عن الهيئة المصرية العامة كتاب عن دار الآفاق العربية 2022، أما رسالته للدكتوراة عن (وجه مدينة القاهرة من ولاية محمد علي حتى نهاية حكم إسماعيل 2014)، وهى أهم أعماله وأكثرها انتشارا.

اشار ت الندوة إلى أنجازاته فى عدة دراسات أثرية تميزت بالجدية والتدقيق والاعتماد الواسع على الوثائق الأرشيفية وتحليلها،

واضافت الندوة عن عدة دراسات عن مدينة رشيد فى العصر العثماني، وكتاب الأصول المملوكية للعمائر العثمانية، ودراساته المهمة: منشآت السلطان قايتباى بسوق الغنم من خلال وثيقة عثمانية وربع بيوت مملوكية من الوثائق العثمانية واستعمال العثمانيين للعمائر السكنية والتجارية المملوكية من خلال الوثائق وبولاق: المنشآت التجارية فى العصرين المملوكى والعثمانى دراسة ميدانية أثرية وثائقية

واختتم اللقاء ببرنامج رؤى للقناة الثانية الفضائية اعداد وتقديم الدكتورة سحر سامى يتحدث فيها الراحل عن القاهرة والتراث المعمارى فيها حيث أن الراحل كان يلقب بعاشق القاهرة