اعتقال وزيرة النفط النيجيرية السابقة في لندن بتهم فساد

متابعة/ المستقبل
أعتقلت وزيرة النفط النيجيرية السابقة ديزاني أليسون – مادويكي في لندن، بحسب تصريحات لعائلتها.
ويعتقد أنها واحدة من بين خمسة أشخاص قالت الوكالة الوطنية البريطانية لمكافحة الجريمة إنها اعتقلتهم، لكنها لم تسمهم، في سياق تحقيق في شبهات تقديم رشى وعمليات غسيل أموال.
وقد شغلت ألسيون – مادويكي منصب وزير النفط النيجيري للفترة بين 2010 و 2015، وقد نفت مسؤوليتها عن أي عمل غير صحيح عندما زُعم أن نحو 20 مليار دولار من أموال النفط قد فقدت عندما كانت في موقع المسؤولية في الوزارة.
وقد أعلن هذه الاتهامات حاكم البنك المركزي النيجيري السنوسي لاميدو السنوسي في فبراير/شباط 2014 .
وقد أبعد السنوسي عن منصبه بعد ذلك بوقت قصير إثر اتهامه هو نفسه بالإدارة المالية المتهورة.
ولكن هذه القضية كانت واحدة من عدة مزاعم فساد طاردت الرئيس النيجيري السابق غودلاك جوناثان، وقد خدمت أليسون-مادويكي في إدارته.
وقالت الوكالة الوطنية لمكافحة الجريمة في موقعها على الانترنت إن “وحدة مكافحة الفساد الدولي التي شكلت مؤخرا اعتقلت خمسة أشخاص في لندن في سياق تحقيق بشبهات تقديم رشى وجرائم غسيل أموال”.
واشارت تقارير الى إن هويات وجنسيات الأشخاص المعتقلين لم تكشف، لكن أعضاء في عائلة أليسون-مادويكي أكدوا أنها اعتقلت في لندن.
وقد تعهد الرئيس النيجيري محمدو بخاري مؤخرا بتعقب واستعادة ما سماه المبالغ “المهولة” التي سرقت من أموال القطاع النفطي ووعد بمحاسبة المسؤولين عن ذلك. انتهى

%d مدونون معجبون بهذه: