حفل النجم “رامي عياش” بباريس يشهد فوضى وغضب جماهيري

كتبت: مرام محمد

أحيا الفنان اللبناني رامي عياش كبرى حفلاته الغنائية في العاصمة الفرنسية، أطل خلالها على مسرح كازينو دي باريس. وشهد الحفل الأوركسترالي عدة لقطات وتجاوزات أثارت حفيظة واستياء الجمهور العربي، وخاصة الجمهور الجزائري الذي قرر غالبيته ترك الحفل في منتصفه والخروج من القاعة بصحبة الصحفيين والإعلاميين الحزائريين، عندما قرر عياش أن يهتف بجملة “الصحراء مغربية”.

قد تكون صورة ‏‏‏‏‏٥‏ أشخاص‏، و‏بوق‏‏، و‏‏كلارينيت‏، و‏كمان‏‏‏ و‏ساكسفون‏‏

بدأ الأمر عند أدائه إحدى أغانيه التي تحوي كلمة “صحرا” فاجأ عياش الحضور ومايسترو الحفل والموسيقيين بدخوله في منطقة سياسية مثيرة الجدل بين المغرب والجزائر أثار خلالها الأزمة الدائرة بين البلدين على ملكية الصحراء، ليقرر أن يوقف الغناء ويهتف بكلمات “الصحراء مغربية”، مما أغضب الجمهور الجزائري ليقرر مغادرة القاعة رغم كون الحفل في فقرته الأولى.

قد تكون صورة ‏‏‏٩‏ أشخاص‏ و‏كمان‏‏

كما شهد الحفل لقطة أخرى أثارت استياء الحضور عندما حول رامي الحفل الأوركسترالي الراقي إلى مايشبه “العرس”، عندما دعا بشكل مفاجئ إحدى الفتيات من الجمهور لتصعد معه على المسرح وترقص وتشاركه الغناء في موقف لم يكن متفقا عليه مع الموسيقيين ولا قائدة الحفل، رغم أن قواعد الحفلات الأوركسترالية تمنع ذلك لما تتسم به من هدوء ورقي وموسيقى.

قد تكون صورة ‏شخصين‏

واستمر حفل رامي عياش قرابة الساعة ونصف وقدم خلالها ما يزيد عن عشرين أغنية من أشهر وأقدم أعماله، من بينها العرض الحي الأول لأغنية “سواي” العالمية التي قدمها باللغة العربية لأول مرة، وأطل خلال الحفل بشكل أوركسترالي غير معتاد مع توزيعات موسيقية جديدة لأغانيه بصحبة أوركسترا مزيكا وتحت قيادة المايسترو أمل القرمازي.

قد تكون صورة ‏‏‏٦‏ أشخاص‏ و‏كمان‏‏
قد تكون صورة ‏‏‏‏١١‏ شخصًا‏، و‏كمان‏‏ و‏كلارينيت‏‏
قد تكون صورة ‏‏‏‏٥‏ أشخاص‏، و‏بوق‏‏ و‏كمان‏‏
قد تكون صورة ‏‏‏٥‏ أشخاص‏ و‏كمان‏‏
قد تكون صورة ‏‏‏‏‏٤‏ أشخاص‏، و‏‏ساكسفون‏، و‏كمان‏‏‏، و‏‏كلارينيت‏، و‏‏أوبوا‏، و‏ناي‏‏‏‏ و‏بوق‏‏