الحشد الشعبي يطالب واشنطن بالاعتذار عن تصريحات وزير الخارجية الأميركي

المستقبل/ دنيا الجبوري

 

طالب المتحدث الرسمي باسم هيئة الحشد الشعبي أحمد الأسدي، اليوم الاثنين، الولايات المتحدة الأميركية بالاعتذار عن التصريحات التي ادلى بها وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون ، بشأن وجود “مليشيات إيرانية”، عادا اياها اتهامات باطلة ولا اساس لها من الصحة.

وقال الأسدي في مؤتمر صحافي عقده بمبنى مجلس النواب، إن “ما صدر من تصريحات من وزير الخارجية الاميركي عن وجود ميليشيات إيرانية هو تصريح مرفوض وغير مقبول واتهام باطل ولا اساس له من الصحة”، مؤكدا أن “كافة المقاتلين على الأرض هم عراقيون”.

وأضاف الأسدي، أن “تلك التصريحات تعبر عن قلة خبرة أو دراية أو استخفاف بالدماء”، مطالبا الولايات المتحدة الأميركية بـ”الاعتذار عن تلك التصريحات”.
واشار الأسدي إلى أن “جميع المستشارين المتواجد في العراق هم بعلم الحكومة العراقية”، مؤكدا أن “الحكومة ستطلب منهم المغادرة بعد انتهاء العمليات العسكرية”.

اترك تعليقاً