النقل تعيد عوامة بحرية الى موقعها الأصلي في قناة خور عبدالله

المستقبل / بغداد

اعيدت ملاكات وزارة النقل الشركة العامة لموانئ العراق اليوم وبجهود استثنائية عوامة الدلالة البحرية رقم ( 30 ) الى موقعها الأصلي في قناة خور عبدالله بعد ان وجدت مقطوعة السلاسل وزاحفة نحو اتجاه اخر .

وقال مدير عام الموانئ ان رجال البحرية الشجعان يعملون جاهدين من أجل سلامة السفن وناقلات النفط التي تأم موانئ العراق من خلال تأمين وصيانة عوامات الدلالة البحرية المنتشرة في مياهنا مشيرا الى توجيهات وزير النقل الكابتن ناصر حسين بندر الشبلي بضرورة تأمين القنوات الملاحية كافة .

من جانبه وجه معاون المدير العام الفني للشركة رئيس المهندسين احمد جاسم نعيم ملاكات قسم السيطرة والتوجيه البحري – في شعبه التنوير البحري وبالتعاون مع قسم الانقاذ وملاحة ام قصر باسترجاع العوامة رقم ( 30 ) التي انجرفت خارج القناة الى موقعها بعد ان تم صيانتها واستبدال مصباح الاضاءة وبعض السلاسل الضعيفة ، وهي تعمل الان بصورة صحيحة ، علما ان هذه العوامة هي عوامة استدارة للسفن الوافدة والمغادرة في قناة خور عبدالله وعدم وجودها او انجرافها يؤثر على عملية الارشاد كعلامة للدلالة البحرية .

وذكر مدير قسم السيطرة والتوجيه البحري الكابتن رمزي ايشا داود قامت ملاكات شعبة التنوير البحري وبمساندة وتنسيق عالي مع قسم الاتقاذ البحري والشؤون البحرية بسحب العوامة المقطوعة رقم ( 30 ) في قناة خور عبدالله ورفعها وتجهيزها بسلسلة وثقالة جديدة مع مصباح انارة جديد واعادتها الى موقعها الاصلي بواسطة الساحبة السندباد والبانطون رقم ( 27 6 ) والرافعة كاتو العائدين الى قسم الانقاذ البحري .

اترك تعليقاً