الهميم والجروان يبحثان ملفات المصالحة والنازحين ومواجهة الارهاب

المستقبل/ رنا العجيلي

بحث رئيس ديوان الوقف السني أ.د. عبد اللطيف الهميم، مع رئيس البرلمان العربي السيد احمد الجروان، عددا من الملفات والقضايا المهمة منها ملف المصالحة الوطنية ، وملف مواجهة الارهاب والتطرف، الى جانب مناقشة برامجيات العمل القادم والحالي على المستوى العربي .

جاء ذلك خلال استقبال الدكتور الهميم، اليوم السبت، للسيد احمد الجروان، رئيس البرلمان العربي، والوفد المرافق له، في جامع أم القرى ببغداد.
وقال الهميم لوكالة اخبار المستقبل: تباحثنا مع السيد الجروان، آفاق التعاون المشترك بين العراق وحاضنته العربية، اضافة الى ملفات المصالحة الوطنية، داعياً البرلمان العربي الى تأدية دور ايجابي في تحقيق التسوية التاريخية في المنطقة العربية.

واضاف الدكتور الهميم : ادعو المؤسسات الاغاثية العربية والاسلامية، للعب دور اكبر وفعال في مجال اغاثة النازحين وتقديم المساعدات والاحتياجات اللازمة لهم، قائلا: ادعوكم لمساعدة نازحي العراق، فهم ان لم يكونوا ابناء بلدكم فهم ابناء وطنكم.

من جهته أوضح السيد الجروان، ان هناك برنامج عمل لتعزيز المصالحة العربية – العربية، مؤكدا ان العراق من اعمدة الدول العربية، وان البرلمان العربي يقف بكل امكانياته في خدمة العراق وأهله، مشيدا بدور الدكتور الهميم في ملف النازحين، قائلا: اليوم بات العالم على يقين، ان ديوان الوقف السني ورئيسه الدكتور الهميم هم في مقدمة مغيثي نازحي العراق.

%d مدونون معجبون بهذه: