اهالي بغداد يتوافدون الى ساحة التحرير بعد خطبة الجمعة

المستقبل/ عباس باسم

بدأ المئات من اهالي بغداد، ظهر الجمعة، بالتوافد إلى ساحة التحرير مركز التظاهرات وسط العاصمة ، للمشاركة في الاحتجاجات الجارية منذ شهر تشرين الاول الماضي، وذلك عقب خطبة المرجعية الدينية العليا اليوم.

وقال مصدر امني، لـ وكالة اخبار المستقبل، إن المئات من اهالي بغداد بدأو بالتوافد إلى ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد للمشاركة في التظاهرات وذلك بعد انتهاء خطبة صلاة الجمعة.

واشار المصدر الى استقرار الوضع الامني في ساحة التحرير، لافتا في ذات الوقت الى اتخاذ اجراءات امنية مشددة لحماية المتظاهرين وتحسبا لوقوع اي طارئ .

وكانت المرجعية الدينية العليا قد دعت خلال خطبة صلاة الجمعة اليوم، الى انتخابات مبكرة بعد تشريع قانون انتخابات “منصف”، وتشكيل مفوضية مستقلة، ووضع آلية مراقبة فاعلة على جميع مراحل عملها تسمح باستعادة الثقة بالعملية الانتخابية، واعتبرت ذلك هو الطريق الاقرب والاسلم للخروج من الأزمة الراهنة وتفادي الذهاب الى المجهول أو الفوضى أو الاقتتال الداخلي.

كما اكدت المرجعية الدينية أن البلد ما يزال يعيش أوضاعا صعبة مع استمرار التظاهرات والاعتصامات و يتعرض الفاعلون فيها للاغتيال والتهديد.

وتشهد العاصمة بغداد وعدد من محافظات البلاد، احتجاجات شعبية واسعة، انطلقت منذ أول شهر تشرين الاول الماضي، وتجددت بشكل أوسع يوم 25 من الشهر الماضي وحتى اليوم، تخللتها أعمال عنف واسعة أسفرت عن مقتل أكثر من 250 شخصا، وسقوط آلاف الجرحى.

ويواصل المتظاهرون احتجاجاتهم للشهر الثالث على التوالي رغم استقالة رئيس الحكومة عادل عبد المهدي، مطالبين بحل البرلمان، ومحاكمة المتورطين بقتل المتظاهرين، وإجراء انتخابات مبكرة.

اترك تعليقاً