رويدة المحروقي.. تطلق «يلا دانس»

متابعة – علاء حمدي

إن الجهاز الإلكتروني المعدني الذي نستخدمه يجب ألا يتحكم بنا، فنحن بحاجة إلى وضعه جانباً والاستمتاع بحياتنا، فقد صنعت هذه الأجهزة لجعل حياتنا أسهل، ليس لتكون هي حياتنا، فنحن بحاجة للتواصل معاً لنقدر الحياة، لنقدر وقت بعضنا البعض، استمتعوا بالحياة والرقص والموسيقى.. بهذه الكلمات بدأت الفنانة الإماراتية رويدة المحروقي الفيديو كليب الخاص بأغنيتها المنفردة الجديدة «يلا دانس» التي تقدم من خلالها رسالة بأهمية الاستمتاع بالحياة سوياً بعيداً عن الأجهزة الإلكترونية وعالم الـ «سوشيال ميديا» التي تبعدنا عن التواصل المباشر مع الآخر.
«يلا دانس» طرحتها المحروقي أمس الأول في قناتها الخاصة على «يوتيوب» ومواقع التواصل الاجتماعي، وعبر أثير الإذاعات المحلية والخليجية والعربية، وهي من كلمات ضياء عشى وألحان عمر الخير
وتوزيع المايسترو مدحت خميس، وإخراج بتول عرفة، وإنتاج «لايف ستايلز ستوديوز»، وتقول مطلع كلماتها:
يلا على الدانس .. أسمع صوت الصفقة
زيد لي وعلي الصوت.. جو حلو يجنن موت
يلا يلا نغني ..نجتمع ناخذ سلفي
نتصور أحلى صورة.. لمتنا والله تكفي

وأوضحت المحروقي أنه تم التحضير للأغنية لمدة عام كامل، من اختيار الكلمات وتنفيذ اللحن، خصوصاً أنها تجمع بين اللهجة الخليجية البيضاء واللغة الإنجليزية، مع دمج الألحان الخليجية مع الإيقاعات الغربية والعربية، منوهة أنه تم تسجيلها بين الإمارات ومصر، وصورت في بودابست في المجر، وظهرت فيها بلوك جديد ومختلف.

وأعربت المحروقي عن سعادتها لتقديم هذا اللون الغنائي المميز، وعودتها من خلاله بعد أن غابت لفترة عن الساحة الفنية بسبب ظروف عائلية، لافتة إلى أنها ستعود خلال الفترة المقبلة أكثر قوة، خصوصاً بعدما تعاقدت مؤخراً مع شركة «لايف ستايلز» للإنتاج الفني التي ستتولى عملية تنفيذ وتصوير العديد من الأغنيات المنفردة الخاصة بها.
وأشارت المحروقي أنها ليست ضد الـ «سوشيال ميديا»، لكنها أرادت من خلال كلمات الأغنية أن توجه رسالة هادفة بأهمية الاستمتاع بالحياة بعيداً عن العالم الافتراضي.

%d مدونون معجبون بهذه: