سواريز يضيف برشلونة لقائمة ضحاياه.. ويرفض الاحتفال

رفض الأوروجوياني لويس سواريز، مهاجم أتلتيكو مدريد، مساء اليوم السبت، الاحتفال بهدفه في شباك برشلونة.

وأنهى أتلتيكو مدريد الشوط الأول من مواجهته أمام برشلونة، متقدمًا بهدفين دون رد، على ملعب واندا متروبوليتانو، ضمن مباريات الجولة الثامنة لليجا.

وتقدم توماس ليمار بالهدف الأول لأتلتيكو مدريد، بينما أضاف سواريز الهدف الثاني.

وبحسب شبكة “أوبتا” للإحصائيات، فإن سواريز سجل ضد جميع الخصوم الـ31 الذين واجههم في الليجا، بإجمالي 172 هدفا، وكان برشلونة آخر ضحاياه في المسابقة.

ولم يظهر سواريز أي مظاهر احتفال عقب تسجيله هدف فريقه الثاني، تقديرًا للفترة التي قضاها داخل برشلونة، وتحقيقه العديد من الإنجازات مع الفريق الكتالوني.

والتف لاعبو أتلتيكو مدريد حول سواريز للاحتفال معه، لكنه حافظ على هدوءه احترمًا لجماهير النادي الكتالوني.

وانضم سواريز لبرشلونة في صيف 2014، قبل أن يرحل في صيف 2020، بعد قرار إدارة برشلونة بتخفيض الرواتب.

وساهم سواريز في موسمه الأول مع الأتليتي في تتويج الفريق بلقب الليجا.

اترك تعليقاً