فيسبوك يعتزم الكشف عن ممولي الإعلانات السياسية

المستقبل/ متابعة 

 

أعلن فيسبوك عن تدابير جديدة لجعل الإعلان السياسي على موقع التواصل الاجتماعي الشهير أكثر شفافية.

وسيتعين على المعلنين السياسيين الكشف عن هويتهم وموقعهم، كما ستحمل منشوراتهم توضيحا بشأن “من يدفع مقابل الإعلان”.

وتأتي هذه الخطوات وسط مزاعم بأن مجموعات مدعومة من روسيا استخدمت الإعلانات على وسائل التواصل الاجتماعي للتدخل في الانتخابات الأمريكية.

وسوف يدلي مدراء تنفيذيون من فيسبوك وشركات أخرى بشهاداتهم أمام جلسة استماع لمجلس الشيوخ يوم الثلاثاء.

وقال روب غولدمان، نائب رئيس قسم الإعلانات في فيسبوك، في مدونة: “عندما يتعلق الأمر بالإعلان على فيسبوك، يجب أن يتمكن الجمهور من معرفة هوية المعلن، وخاصة في حالة الإعلانات السياسية”.

 

اترك تعليقاً