كراعٍ فضي “مايكروسوفت” في حدث Vibe MarTech Fest استعرضت أبرز حلوها التقنية الداعمة للتسويق

الرياض – زبيدة حمادنة

شاركت مايكروسوفت كراعٍ فضي في Vibe MarTech Fest والذي يُعد أكبر حدث لتكنولوجيا التسويق والإعلان، على مستوى المملكة العربية السعودية ومنطقة الشرق الأوسط، حيث انعقدت فعالياته من الجلسات الرئيسية وورش العمل المختلفة خلال الفترة من 18 إلى 19 من أكتوبر الجاري في مدينة الرياض، وجمع تحت مظلته الكثير من خبراء واختصاصي التسويق والمبيعات من جميع أنحاء السعودية.

وأظهرت مايكروسوفت من خلال مشاركتها في الحدث لجميع فرق الشركات، كيف يمكن لحلول الذكاء الاصطناعي المُحسنة أن تُسهم في مساعدة فرق التسويق على التواصل مع المبيعات وانجاز المزيد بالقيل؛ لتقديم تجربة عملاء أعمق وأكثر تخصيصًا من خلال التكامل السلس لأحد حلولها المتقدمة وهو Dynamics 365 CRM مع مركزها الرئيسي؛ لاعتمادها على الذكاء الاصطناعي، الذي يُشبه نظامه الأساسي سحابة Azure Microsoft.

وفي إحدى الجلسات الرئيسية لمدراء التسويق، قدم الأستاذ ريان زاهد، الرئيس التنفيذي للعمليات في شركة مايكروسوفت في المملكة العربية السعودية محاضرة بعنوان “حول تسويقك”، ناقش فيها مع الضيوف والحضور دور التكنولوجيا والحلول الآلية الأكثر ذكاء في تعزيز رعاية العملاء في رحلة الشراء من بدايتها وحتى نهايتها، كما أسهب في طرح العديد من الأفكار والحلول التي تُسهم في دفع عجلة النمو التسويقي عبر التكنولوجيا وزيادة العائد الاستثماري منها.

وقال زاهد: “لتحقيق أقصى قدر من الوصول والعائد على الاستثمار بالنسبة للشركات عمومًا، فإن العملاء يريدون اليوم تواصل حقيقي مع أصحاب العلامات التجارية، من خلال تعزيز تجارب عالية الجودة، تعمل بالدرجة الأولى على تحسين الطريقة التي يعيشون ويعملون بها”، مضيفًا:” أنه يجب على المسوقين التفكير فيما وراء رحلة العملاء، فضلًا عن ربط التجارب بين التسويق والتجارة والمبيعات والخدمة “.

ومن خلال جناحها المتكامل دعمت مايكروسوفت الحدث عبر مبيعات BizApps وشريكها Alfapeople، واستضافت عدد من العملاء عبر طاولات نقاشية مستديرة، تحدثوا خلالها عن التحول الرقمي في أعمالهم، كما عرضت Microsoft لهم تجربتها في كيف يمكنهم فعل المزيد مع أقل الأوقات، في الظروف الاقتصادية الصعبة.

وعرضت مايكروسوفت خلال الحدث إحدى منتجاتها المتقدمة بهذا الشأن، وهو Dynamics 365 Marketing CRM الذي تم تصميمه لمساعدة إدارة الحملات التسويقية لدى الشركات في إنشاء وتقديم تجربة مخصصة في الوقت الفعلي بزاوية 360 درجة عبر جميع نقاط الاتصال، وتعزيز العلاقات، وتحسين الإدماج وبناء الولاء. فالجانب الفريد الذي توفره هذه التقنية هو الاعتماد على بيانات العملاء الحالية للتنبؤ بالخطوة التالية لعميل معين، الأمر الذي يُمَكِّن فرق التسويق من توصيل رسالتها الصحيحة في التوقيت المناسب على الجهاز المناسب والشخص المناسب؛ من خلال تقنية CX التنبؤية، ما يُسهم في توفير عوائد استثمارية أعلى.
وقال زاهد: “من خلال الاستفادة من القطاعات والرؤى التي تعمل بالذكاء الاصطناعي، أصبحت تجارب العملاء الشخصية ممكنة للغاية ليس فقط للشركات الكبرى، بل حتى للشركات الصغيرة أيضًا، وهو ما يساعدها على تنمية أعمالها عبر الاستجابة لعملائها استنادًا إلى البيانات الدقيقة”.
كما سلطت Microsoft الضوء على قوة Dynamics 365 CRM بالاقتران مع Business Central، الذي يمنح المؤسسات رؤى حول الأداء والمرونة التشغيلية، فضلًا عن استعراض قدرات نظام الحوسبة السحابية Azure Microsoft، الذي يسمح لها بالوصول الآمن إلى النظام المختلط والبعيد، والشبكات، وتمكين المؤسسات من التحكم في تحديد أهدافها التسويقية بشكل أفضل، مع تحسين الميزانية، وتحقيق مكاسب أكبر في مؤشرات الأداء الرئيسية وعوائد الاستثمار.
يذكر أن مايكروسوفت وضعت توجهًا جديدًا لخدمة عملائها؛ لصياغة تحول رقمي مستقبلي متمكن وآمن لهم في نفس الوقت، من خلال “انجاز المزيد بالقليل”؛ لمساعدتهم على تحقيق أهدافهم في مختلف الظروف والتحديات الاقتصادية؛ وذلك عبر تعظيم استثماراتها الرقمية بحلول Microsoft المتقدمة المدعومة بالذكاء الاصطناعي، والتعلم الآلي، وإنترنت الأشياء؛ وهو ما يعمل على زيادة كفاءتها، ودفعها للنمو، فضلًا تعزيز التزاماتها بشأن “الاستدامة”.

%d مدونون معجبون بهذه: